مليون عصفور بحجر….وإحنا قاعدين!!

مليون عصفور بحجر….وإحنا قاعدين!!!

خش شمال بيمين، لما تقلب دنيانا في الربيع العربي، وفجأة، الأنظمة الصديقة تصبح عدوة، وبرضه فجأة المخلدين بالحكم يصبحوا مطاريد، والإخوان المسلمين يصبحوا شركاء في الثورة، وفجأة يصبحوا ديمقراطيين، وفجأة، يحكموا، وبرضه فجأة يُقلب حكمهم، وفجأة يصيروا في السجن أو برة الحكم، وفجأة، الي دعموهم في حكمهم، يصيروا يدعموا شي إسمه داعش، وهذا الشي يصير إله إسم دولة، وهاي الدولة يصير إلها قوات ورئيس وواقفة قدام ٤٠ دولة وتتمدد، لأ وتهدد أورومبا كمان (غريب ليش ما صار أي حادث في أمريكا ولا إسرائيل على هالسيرة)، وفوق هذا ترجع الأنظمة الي راحت، كأنها ما راحت، معناته خش شمال بيمين وانتبه من الحيط، ولا خلص…..دخلت فيها!!!!!
لأ ما دخلنا في الحيط على فكرة….كل الي صار من ١٧/١٢/٢٠١٠ يوم ما حرق البوعزيزي نفسه لليوم، كان عبارة بس عن إختبار لقياس ردات الفعل، والغرض من الإختبار ما كان أكيد عيش عدالة حرية وبطيخ….الغرض كان يقيسوا مدى قوة من كان يدعي القوة في العالم، أو ينفسوا من كان ينفخ نفسه؟! النتيجة لهذا الإختيار هو ما سوف نراه في هذه السنة (إن الله أعطانا عُمْر على خير…)
– الأنظمة الديكتاتورية كان لازم “ينشد ودانها”، علشان ما تفكرش حالها صارت “شي”…..ورجعت بطريقة أو بأخرى (ما رح أستغرب على فكرة لو بعد كم يوم سمعنا خطاب للقذافي كمان)
– الشعب الي حب يصير ديمقراطي، تمسك اليوم أكثر بالدكتاتورية وعم بكسكس على رب الي إخترع الديمقراطية…
– (الإخوان….خلوهم شوي على جنب للآخر)
– الأسد….باقي بدون أظافر وبدويلة سورية
– إيران….حطت الي عندها، وفهموا كيف ياخدوا منهم كل شي بدون ما يعطوهم شي
– روسيا….دبوس نفَس العنجهية، ورجعت روسيا الرأسمالية الي مشكلتها التاريخية، انه ما تشحت اليوم….
– أوروبا….من إنهيار إتحادي لإنهيار إقتصادي وشوي شوي حتى الألمان رح يركعوا….
نرجع للإخوان…..الي صار انه ٣/٤ الشعب العربي قلب إخونجي ولو حتى قلباً، وإحساسه بالظلم الذي وقع على “الإسلام”، خلت هذه الفئة تنظر بعين العطف لداعش (جناح الإخوان العسكري بقيادة أبو ديڤيد التل أبيبي)…..
ليش أبو ديڤيد التل أبيبي؟؟؟ لأنه إذا الإسلام السياسي لن يستطيع حكم الدول العربية المؤسسة على الوطنية الديكتاتورية، الحل الأمثل هو خلق بلد جديد لهم إسمه دولة الإسلام، والي هو الذريعة المثالية لقبول دولة اليهود، كون اليهودية دين نؤمن به أما القومية “كدولة إسرائيل”، لا نؤمن بها ….(ضيعتكم ولا لسة؟؟؟…..لسة ما خلصت….)

أوروبا….تخلصت من العواطلية الي قاعدين عندها وجاري التخلص من الباقي شوي شوي (وما في أحسن من هذا الوقت)
دولة الإسلام باقية وتتمدد، ورح تلم كل الي رح يترحل من أوروبا عن طريق المعبر الآمن التركي …صديق الإسلام
وصديق الإسلام، هو نفسه صديق اليهودية، ولهم نفس الهدف بمعبر آمن للغاز القطري عبر دولة العراق والشام، وحصة مع الشريك الإسرائيلي في حوض المتوسط (بعد طبعاً ما توقع السُلطة ولبنان وسوريا على تنازل عن حصتهم – السلطة هنا ممثلة بحماس كونها …إخوان)، وبالتالي كله صار راضي، وإنتصر الجناح الغربي الإمبريالي السني الماسوني على الجناح الشرقي الشيوعي الليبرالي الشيعي الفاشيستي، بمن منهم سوف يسيطر على سوق الغاز والبترول العالمي والزبون الأكبر، القارة الأوروبية…..
السنة هاي أتوقع:
– سلام الشجعان سوف يتم توقيعه نهائياً…..
– دولة العراق والشام ستعلن رسمياً ويبدأ مسلسل الإعترافات لها…..(ولا تستغرب…فرنسا رح تعترف فيهم أول وحدة)
– سورية، سيبقى الأسد على عرش “ربع” سورية مع إحتمالية ضم لبنان لها (إسمهم مش عارفين يجيبوا رئيس)….
– ليبيا x ٣ (موزعة على أولاد القذافي بالتساوي)، – اليمن x ٦ (برئاسة علي عبدالله صالح…برضه)
– وطبعاً…..السلطان التركي إستعاد عرش المملكة العثمانية العلمانية، مش الإسلامية، وأصبح الآمر الناهي ليڤانتياً (أو شرطي بلاد الشام وشمال أفريقيا بالوكالة…..بالتعاون مع الصديق الوفي …..نحن….الأردن!!!)

بس الحمدالله …..كل شي رح يرجع مثل ما كان قبل ال ٢٠١١، بس كل حاجة لوحديها……..

كنت بسمع عن العصفوريين بحجر كثير…..بس ولا مرة سمعت عن المليون عصفور بحجر…..وإحنا قاعدين!

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s