خطبة الجمعة – خيرٌ من صلاتك في مسجدي هذا…

خطبة الجمعة – خيرٌ من صلاتك في مسجدي هذا …
إستقيموا يا معوجيين…..

بس علشان ما يروح ما تفضل به النائب العظيم شمس الله في البرلمان الأردني، ك مفهوم ديني حسب القصد الذي أمتعنا فيه (دام ضله)، هذه قصة صلاة النساء في بيوتهن:
” عن أُمّ حُمَيْدٍ السَّاعِدِيَّة رضي الله عنها، أَنَّهَا جَاءَتْ إِلَى رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَتْ يَا رَسُول اللَّه ! إِنِّي أُحِبّ الصَّلَاة مَعَك . قَالَ : (قَدْ عَلِمْت ، وَصَلَاتك فِي بَيْتك خَيْر لَك مِنْ صَلَاتك فِي حُجْرَتك ، وَصَلَاتك فِي حُجْرَتك خَيْر مِنْ صَلَاتك فِي دَارك ، وَصَلَاتك فِي دَارك خَيْر مِنْ صَلَاتك فِي مَسْجِد قَوْمك ، وَصَلَاتك فِي مَسْجِد قَوْمك خَيْر مِنْ صَلَاتك فِي مسجدي) قال فأمرت، فبني لها مسجد في أقصى شيء من بيتها وأظلمه وكانت تصلي فيه حتى لقيت الله عز وجل.”
بالتالي الإيحاء الذي قصده، “سعيد النصبة”، هو بالضبط مثل إيحاء “ولا تقربوا الصلاة وأنتم سكارى”، ولمعرفتي بإلي بيسمعوا وبيفهموا نص الكلام، حبيت أحط الحديث الكامل ومش المنقوص، وبدون حتى الدخول بمن هي (أم حميد الساعدية – حاولت أدور بس ما في الا هاي الإشارة الها بهذا الحديث)، بس بيتهيأ لي إنه يمكن كانت إمرأة كبيرة، ورحمةً لها، قال الرسول عليه الصلاة والسلام، هذا الحديث ) – إذا حد بيقدر يعطينا معلومات أكثر بكون شاكر له –

المهم….يا ريت تخلوا الدين للمشايخ لأنه حتى هدول مش فاهمين ثلاث أرباعه، فما بالك إلي مش فاهمين ثلاث أرباع كل شي، وعم بيفتوا بالدين…..

اللهم، إنَّا لا نسألك رد القضاء، ولكن نسألك اللطف فيه، آمين يا رب العالمين……

IMG_4020.JPG

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s